منتدى آساطين النغم
اهلا ومرحبا بكم فى منتديات آساطين النغم
يمكنكم التسجيل بالمنتدى بسهولة للتمكن من
تنزيل كافة المقطوعات الكلاسيكية النادرة

منتدى آساطين النغم

منتدى يهتم بمؤلفى الموسيقى الكلاسيكية والعالمية و المصرية و كافة انواع الموسيقى المحلية والعالمية
 
الرئيسيةالرئيسية  التسجيلالتسجيل  دخول  

شاطر
 

 فيلا لوبوس ابو الموسيقى البرازيلية واهم اعماله

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
MOHAMED SEDKY
Admin
MOHAMED SEDKY

عدد المساهمات : 1900
تاريخ التسجيل : 28/01/2012

فيلا لوبوس ابو الموسيقى البرازيلية واهم اعماله Empty
مُساهمةموضوع: فيلا لوبوس ابو الموسيقى البرازيلية واهم اعماله   فيلا لوبوس ابو الموسيقى البرازيلية واهم اعماله Emptyالجمعة 29 مارس 2013, 12:20 pm

البرازيل
هايتور فيلالوبوس
Villa-Lobos (1959- 1887

فيلا لوبوس ابو الموسيقى البرازيلية واهم اعماله Images25

وهو أشهر مؤلفي أمريكا اللاتينية وأوسعهم خيالا وأشدهم ابتكارا

وأغزرهم إنتاجاً إذ كتب قرابة ألف عمل موسيقي في كل الأنواع

ولذلك طغت شهرته على كل معاصريه وحقق شهرة دولية بكل المقاييس

وقصة هذا الفنان في تناوله للموسيقا وتحصيله لها من منابعها المحلية

وأسلوبه الموسيقى صورة صادقة لصفات الشخصية البرازيلية وما فيها

من متناقضات تجمع بين الفخامة والتوهج والبهرجة والقلق والحنكة تلك الصفات

قد تفسر الكم الهائل لإنتاجه كما تفسر منطلقه الحدسي نحو الموسيقى التي قال

أنها »ضرورة بيولوجية « لحياته. وقد ظل طوال حياته يتجنب الخضوع التقليدي

لأي نمط موسيقي وهذا ما أضفى على موسيقاه قوتها وأصالتها من جانب وعدم

تعادلها من

فيلا لوبوس ابو الموسيقى البرازيلية واهم اعماله Heitor12

جانب آخر وفيلالوبوس قد علّم نفسه الموسيقى إذ لم يوفق في الالتزام بأي دراسة

أكاد يميه لها. وهو قد تلقى دراسته الأولى من والده الهاوي في عزف

التشللو في سن مبكرة جدا وظل التشللو الآلة الوحيدة التي درسها بشكل

جدي طوال حياته إذ درسه على أحد أساتذة كونسرفتوار العاصمة أما

الجيتار آلته الثانية المحببة ومحور الموسيقى البرازيلية فقد تعلمه من

مخالطته للموسيقيين المتجولين من عازفي الموسيقا الخفيفة

وفي الثامنة عشرة بدأ أولى رحلاته داخل البرازيل مع هؤلاء

الموسيقيين ( Choroes) )وهي رحلات ثلاث استمع فيها ا لموسيقا البرازيلية

في كل المناطق البعيدة التي لا تتاح موسيقاها في العاصمة وجمع الموسيقا

الشعبية وبدأ يكتب الموسيقا بشكل جاد وتخللت هذه السنوات فترة قصيرة

حاول فيها الانتظام .بمعهد الموسيقا في العاصمة ولكن طبيعته البوهيمية

والخبرة التي اكتسبها في رحلاته جعلته لا يطيق صبرا على الدراسة

الأكاديمية فتركها ولكنه استعاض عنها بالتوفر على كتب التأليف

المعروفة كما اطلع بنهم على مدونات عظماء المؤلفين واستمد منها

اساسيات لغته الموسيقية الخاصة وكان يكسب عيشه من العزف

في المقاهي ودور السينما ومن العمل في المصانع أحيانا وظل يكتب

ا لموسيقا بلا انقطاع في كل الأنواع اﻟﻤﺨتلفة وفي عام ١٩٢٢ كلفته الحكومة

بتأليف عمل سيمفوني ليقدم في احتفالات استقلال البرازيل فكتب

سيمفونيته »الحرب « وهي الأولى من ثلاثيته عن الحرب العالمية الأولى

والثانية كانت »النصر « والثالثة: »السلام « وبهذه الثلاثية حصل على

الاعتراف بموهبته كما حصل على دعم مالي من حكومته ومن بعض الأثرياء

مثلم آرثور رو بنشتاين فسافر لباريس وبقى بها حتى1930

فتحت باريس أبوابها لهذا البرازيلي الشاب وهناك تعرف عن قرب

على موسيقا رافيل والانطباعية عامة ومجموعة »الستة « كما درس موسيقا

باخ بعناية خاصة.

فيلا لوبوس ابو الموسيقى البرازيلية واهم اعماله Lobofo10

بدأت تتجمع بين يديه خيوط النسيج المكون لأسلوبه الفريد والمكون من

مزيج من التأثيرات الفرنسية مع الخلفية البرازيلية البرتغالية التي تشرب

بها في صغره ورحلاته وبعض المؤثرات الهندية وأساليب الموسيقية

المتجولين Choroes الشعبي ولمسات من الجاز واحتفت به الأوساط

ا لموسيقية في باريس ونظمت حفلات من مؤلفاته أثارت حماسا كبيرا

وأثنى عليها الموسيقيون والنقاد ووجدت طريقها للنشر ولقاعات

الموسيقا ومع ذلك فقد أثارت موسيقاه جدلا حادا في بلاده مابين التأييد

والتحمس والاحتقار العلني لما فيها من انتخابية وبعض مظاهر السوقية

وافتقارها للوحدة العضوية الناتجة عن سرعة تدفق كتاباته والنقص في

قدرته على النقد الذاتي كذلك لجرأته!


البرازيل تكتشف مؤلفها ورائد التربية الموسيقية فيها:

عاد المؤلف لبلاده سنة ١٩٣٠ وشارك المصورين والمعماريين من مواطنيه

في دفع مسار القومية البرازيلية على أسس معاصرة راسخة الجذور في

التراث المحلي في حركة »قومية حديثة « شملت كل فنون البرازيل وتحول

فيالوبوس الفنان البوهيمي الذي عاش حياته يوما بيوم بعد ذلك إلى المسئول

الرسمي وا لموجه المطلق لموسيقا بلاده إذ كلفته الحكومة العمل مستشارا

لشئون الموسيقا سنة ١٩٣٠ فتوفر منذ ذلك الوقت بجانب التأليف على مهامه

في تنظيم التعليم والتربية الموسيقية من الطفولة إلى التعليم المتخصص

وتنظيم الحفلات والحياة الموسيقية والبحث وتنشيط وتشجيع

المؤلفين البرازيليين وقاد تجربته الناجحة في نشر الاهتمام القومي بالموسيقا

البرازيلية وكانت الحركة التي عرفت باسم Canto Orfeonica والتي طرح أول

نتائجها في تجمع من الأصوات الإنشادية سنة ٣٣ في العاصمة بلغ عدده

أثنى عشر ألف صوت ١٢٬٠٠٠ وهكذا بدأ حركة ثورية في التعليم الموسيقي

شملت الطفل والعلم في إطار موسيقي قومي وتربوي وتولى بعد ذلك

كتابة المواد والتمرينات الموسيقية المتدرجة لهذه الطريقة الغنائية التربوية

فكتب تمرينات ومقطوعات Solfejos و اورفيونيكا وهي تغني بالطريقة

الصولفائية) وعن طريقها يتعلم الطفل نظريات الموسيقا وتطبيقاتها

مقطوعات أعدها فيلا لوبوس على أساس الموسيقا البرازيلية

وفى سنة ١٩٤٢ أنشأ تحت إشراف الحكومة معهدا موسيقيا في العاصمة

وتولى إدارته لفترة وأصبح هذا المعهد نموذجا للعمل ا لموسيقى القومي

الشامل وفى عام ١٩٤٥ أنشأ الأكاديمية البرازيلية للموسيقا واختار

أعضاءها ورأسها حتى وفاته وباستثناء رحلاته للمؤتمرات الدولية أو

لزيارة فرنسا وأمريكا لقيادة مؤلفاته فقد كرس السنوات الأخيرة باخلاص

تام لبناء الموسيقا البرازيلية ودفعها في كل مجالاتها وأصبح بطلا قوميا في

بلاده.

يتعذر مع مثل هذه الغزارة أن نعرض لأعمال فلالوبوس بالتفصيل أو

أن ننتخب المؤلفات القومية منها فهي جميعا قومية مع تفاوت في الأساليب

والوسائل وهو قد كتب ١٢ سيمفونية وعدة أوبرات وستة باليهات وعدة

كونشيرتات وسبع عشرة رباعية وترية وعددا من الأعمال الهامة لتكوينات

طريفة من الآلات والأصوات أدخل في بعضها آلات إيقاع شعبية برازيلية.

ومن هذه الأعمال ا لمتنوعة نتوقف لحظة عند مؤلفة مبكرة أنجزها قبل

سفره لفرنسا سنة ١٩٢٣ وهى »التساعية Nonetto « التي أسماها انطباعات

سريعة من كل أنحاء البرازيل وهى مكتوبة ﻟﻤﺠموعة من آلات النفخ الخشبية

والهارب والبيانو وآلات الإيقاع الأوروبية والبرازيلية الشعبية والكورال.

وبهذا العمل الجريء أراد المؤلف أن يحتضن البيئة السمعية لبلاده فاستلهمه

من الموسيقا البرازيلية الدارجة التي مارسها مع الموسيقيين المتجولين في

في تلك الفترة وأثراه بخبراته ا لمكتسبة من رحلاته داخل البرازيل.

ومن أعماله القومية ذات المغزى عمل أسماه »خوروس «Choros وهو مجموعة

من ست عشرة قطعة لا يربط بينها إلا تعبيرها المنوع عن جوانب من تقاليد

الموسيقا المحلية البرازيلية وهكذا نجده قد حول موسيقا »الخوروس « إلى

صيغة جديدة تندمج فيها عناصر البرازيل الموسيقية والهندية والدارجة

بألحانها وإيقاعاتها وآلاتها

كان فيلا لوبوس اول مؤلف يجمع بين فن الغابه القديم (الحان الامازون) والفن

الغربى الحديث بقوالبه الكلاسيكية الصارمة ابتداء من فن الفوج على يد باخ انتهاء

بما الفه من 12 سيمفونية استعمل فيها كل الاساليب الحديثة كما اوجد قالبا برازيليا

خالصا هو الخوروس لم يكن يعرف الاوروبيون عنه شيئا حتى عام 1925 وحافظ

على الايقاع واللحن وخصائص الموسيقى البرازيلية حتى فى اعماله المسماة

الباخيات ليصبح الاب الاول للموسيقى البرازيلية الحديثة

وفيما يلى اهم مؤلفات فيلا لوبوس الموسيقية

فيلا لوبوس ابو الموسيقى البرازيلية واهم اعماله Images24

كتب العديد من المؤلفلت تراوحت ما بين 1500 الى 2000 عمل نذكر منها

خمس اوبرات

15 باليه

مؤلفات دينية عديدة

قداس سان سباستيان

تسع باخيات برازيلية

16 خوروس متنوع

12 سيمفونية اهمها الثالثة (الحرب) والرابعة (النصر) والخامسة(السلام)

5 كونشرتو للبيانو

كونشرتو للكمان

كونشرتو للتشيلو

كونشرتو للهارب

المتتابعة الاوركسترالية (كشف البرازيل)

اعمال عديدة لموسيقى الحجرة

17 رباعية وترية

مؤلفات للبيانو






الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://classiccomposers.forumegypt.net
 
فيلا لوبوس ابو الموسيقى البرازيلية واهم اعماله
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى آساطين النغم :: الموسيقى وأعلامها :: اساطين الموسيقى من دول اخرى-
انتقل الى: