منتدى آساطين النغم
اهلا ومرحبا بكم فى منتديات آساطين النغم
يمكنكم التسجيل بالمنتدى بسهولة للتمكن من
تنزيل كافة المقطوعات الكلاسيكية النادرة

منتدى آساطين النغم

منتدى يهتم بمؤلفى الموسيقى الكلاسيكية والعالمية و المصرية و كافة انواع الموسيقى المحلية والعالمية
 
الرئيسيةالرئيسية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخول  
المواضيع الأخيرة
» أوبرا المعطف لبوتشيني ( ترجمة عربية)
السبت 09 ديسمبر 2017, 9:45 pm من طرف Etcohod

» الرقصات السويدية للاوركسترا من اشهر اعمال ماكس بروخ Swedish Dances مصنف رقم 63
الثلاثاء 28 نوفمبر 2017, 11:33 am من طرف ebrahim fleep

» Albeniz,Tango pdf
الأحد 19 نوفمبر 2017, 9:08 pm من طرف منة الله عاشور

» بابلو دى سارسات احد عباقرة عازفى الكمان فى التاريخ الموسيقى
الثلاثاء 15 أغسطس 2017, 6:08 pm من طرف محمد جيد

» حمل كتاب دعوة الى الموسيقى للمايسترو الموسيقار يوسف السيسى
السبت 13 مايو 2017, 12:27 am من طرف mohamed oufkir

» La Bohème - Giacomo Puccini - أوبرا لا بوهيم للموسيقار الايطالي بوتشيني فيديو كامله
الأحد 26 فبراير 2017, 12:03 am من طرف Etcohod

» تسجيل نادرلقصيد حياة بطل لريتشارد شتراوس من تسجيلات الدكتور حسين فوزى
الجمعة 06 يناير 2017, 9:13 pm من طرف محمد جيد

» شرح وتحليل السيمفونية الخامسة لـ هونيجر - د/ حسين فوزى
الجمعة 06 يناير 2017, 9:11 pm من طرف محمد جيد

» القصيد السيمفونى المملكة المسحورة The Enchanted Kingdom من اعمال الكسندر تشربينين مصنف رقم 39
الأربعاء 16 مارس 2016, 6:24 am من طرف د. قصي فرحان

» فنتازيا عسكرية للموسيقار الايطالى بونكييلى مصنف 116
الخميس 18 فبراير 2016, 10:06 pm من طرف MOHAMED SEDKY

» رقصة الساعات من اشهر اعمال الايطالى بونكييلى من اوبراه الشهيرة الجيوكاندا
الخميس 18 فبراير 2016, 9:57 pm من طرف MOHAMED SEDKY

» افتتاحية للاوركسترا من اعمال انطون بروكنر Overture in G minor
الأربعاء 06 يناير 2016, 11:05 pm من طرف MOHAMED SEDKY

» بروكنر (المجد بعد الوفاة)
الأربعاء 06 يناير 2016, 10:55 pm من طرف MOHAMED SEDKY

» عمل نادر لفردريك مومبو للبيانو بعنوان البونت El Pont
السبت 10 أكتوبر 2015, 8:16 am من طرف MOHAMED SEDKY

» من كتاب رامو(دراسة فى الهارمونى)
الخميس 08 أكتوبر 2015, 9:51 pm من طرف محمد محمود عيد

» مجموعة من مؤلفات المايسترو عزيز صادق احد رواد موسيقى الاذاعة
الأربعاء 07 أكتوبر 2015, 11:39 pm من طرف mina nabil

» معلومات عن اشهر الموسيقيين العالميين
السبت 03 أكتوبر 2015, 8:15 pm من طرف maraby

» تسجيل نادر للدكتور حسين فوزى لعملين لسلطان كوداى هما امسية صيف وكونشرتو للاوركسترا
السبت 03 أكتوبر 2015, 3:40 pm من طرف maraby

» رحلة الدكتور حسين فوزى العلمية
السبت 03 أكتوبر 2015, 3:34 pm من طرف maraby

» تسجيل نادر للدكتور حسين فوزى وشرح الرابسودى المجرية لفرانز ليست
السبت 03 أكتوبر 2015, 3:29 pm من طرف maraby

» معلومات وأعمال مشاهير الموسيقى الكلاسيكية
الجمعة 02 أكتوبر 2015, 11:08 pm من طرف maraby

» مع السندباد حسين فوزى وشرح للقصيد السيمفونى حياة بطل لشتراوس
الجمعة 02 أكتوبر 2015, 10:52 pm من طرف maraby

» مجموعة من اجمل اعمال الموسيقار على اسماعيل حصريا على اساطين النغم
الأحد 27 سبتمبر 2015, 8:17 pm من طرف عصمت النمر

» W.A. Mozart-Violin Concerto No.1 in Bb, K.207 pdf
الأحد 06 سبتمبر 2015, 1:13 pm من طرف محمد جيد

» حصريا حمل كتاب الدكتور حسين فوزى (بيتهوفن) بصيغة pdf
الجمعة 04 سبتمبر 2015, 5:30 pm من طرف محمد جيد

» j chr bach cello concerto in c minor p 3 partitura
الجمعة 04 سبتمبر 2015, 5:26 pm من طرف محمد جيد

» حمل كتاب اسرار الموسيقى للدكتور على الشوك بامتداد pdf
الجمعة 04 سبتمبر 2015, 5:23 pm من طرف محمد جيد

» حصريا كتاب BeethovenThe.Universal.Composer للكاتب ادموند موريس بصيغة pdf كطلب الاستاذ ابراهيم فيليب
الجمعة 04 سبتمبر 2015, 5:20 pm من طرف محمد جيد

» حمل كتاب مدخل فى الموسيقى بصيغة pdf
الجمعة 04 سبتمبر 2015, 5:14 pm من طرف محمد جيد

» باليه رواق ارميد من اشهر اعمال تشيربينين Le Pavillon d'Armide
الخميس 03 سبتمبر 2015, 12:33 am من طرف MOHAMED SEDKY

» الدكتور حسين فوزى وشرح موسيقى المياة للموسيقار هيندل
الأربعاء 02 سبتمبر 2015, 11:53 am من طرف محمد جيد

» الدكتور حسين فوزى وشرح وتحليل سيمفونية على لحن جبلى فرنسى لفنسان داندى
الثلاثاء 01 سبتمبر 2015, 2:32 pm من طرف محمد جيد

» شرح وتحليل السيمفونية الرابعة لتشايكوفسكى للدكتور حسين فوزى
الثلاثاء 01 سبتمبر 2015, 2:07 pm من طرف محمد جيد

» حديث نادر وهام للدكتور حسين فوزى يتحدث فيه عن مفهوم الثقافة
الثلاثاء 01 سبتمبر 2015, 1:55 pm من طرف محمد جيد

» الدكتور حسين فوزى وشرح وتحليل افتتاحية حلم ليله صيف لفليكس مندلسون
الثلاثاء 01 سبتمبر 2015, 12:30 pm من طرف محمد جيد

» شرح وتحليل السيمفونية رقم 5 للموسيقار الفرنسى هونيكرللدكتور حسين فوزى
الثلاثاء 01 سبتمبر 2015, 12:18 pm من طرف محمد جيد

» حديث نادر للدكتور حسين فوزى يتحدث فيه عن الثقافة
الثلاثاء 01 سبتمبر 2015, 11:53 am من طرف محمد جيد

» حديث نادر لبرنامج مع الأدباء للدكتور حسين فوزى وتقديم فاروق خورشيد اغسطس 95
الثلاثاء 01 سبتمبر 2015, 11:40 am من طرف محمد جيد

» برليود للاوركسترا بعنوان (الاميرة البعيدة) La Princesse lointaine من اعمال تشيربينين
الثلاثاء 01 سبتمبر 2015, 3:45 am من طرف MOHAMED SEDKY

» ثلاثة مؤلفين فرنسيين كوبران وديبوسى ورافيل وشرح الدكتور حسين فوزى رحمه الله
الثلاثاء 25 أغسطس 2015, 7:13 pm من طرف محمد جيد

» ثلاثية للبيانووالكمانوالكورنو من اعمال برامز وشرح الدكتور حسين فوزى
الثلاثاء 25 أغسطس 2015, 7:08 pm من طرف محمد جيد

» شرح كونشرتو الكمان لجان سبيليوس للدكتور العالم الموسيقى حسين فوزى
الثلاثاء 25 أغسطس 2015, 6:34 pm من طرف محمد جيد

» سيمفونية توافق الكون بول هندميث وشرح الدكتور حسين فوزى
الثلاثاء 25 أغسطس 2015, 6:33 pm من طرف محمد جيد

» الدكتور حسين فوزى وشرح سداسية للفيولينة من اعمال جاك مارتينو
الثلاثاء 25 أغسطس 2015, 6:22 pm من طرف محمد جيد

» الرباعية الوترية رقم 2 من اعمال بورودين وشرح الدكتور العالم الموسيقى حسين فوزى
الثلاثاء 25 أغسطس 2015, 6:17 pm من طرف محمد جيد

» الدكتور حسين فوزى وشرح باليه الخلق لداريوس ميلو
الجمعة 21 أغسطس 2015, 1:47 am من طرف محمد جيد

» مجموعة من الحان الفيولينة عزف كريزلر وشرح الدكتور حسين فوزى
الثلاثاء 18 أغسطس 2015, 5:56 pm من طرف محمد جيد

» تسجيل نادر للدكتور حسين فوزى وشرح وتحليل كونشرتو الفيولينة والاوركسترا لفيليكس مندلسون
الثلاثاء 18 أغسطس 2015, 5:52 pm من طرف محمد جيد

» تسجيل نادر للدكتور حسين فوزى وشرح سوناته الباتيتيك لبيتهوفن
الثلاثاء 18 أغسطس 2015, 5:49 pm من طرف محمد جيد

» تسجيل نادر للدكتور حسين فوزى وشرح فرانشيسكا دى رامينى لتشايكوفسكى
الثلاثاء 18 أغسطس 2015, 5:46 pm من طرف محمد جيد


شاطر | 
 

 روبرت شومان وجنون العبقرية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
MOHAMED SEDKY
Admin
avatar

عدد المساهمات : 1900
تاريخ التسجيل : 28/01/2012

مُساهمةموضوع: روبرت شومان وجنون العبقرية   السبت 21 أبريل 2012, 8:27 pm



المنزل الذى ولد به شومان بمدينة زفيتسكاو




روبرت شومان 1810 -1856

ولد روبرت شومان فى زفيتسكاو 8 يونيو عام 1810 لاب راعى

كنسى على قدر كبير من الثقافةافتتح عام 1799 مكتبة لبيع

الكتب ثم قام بتحويلها الى دار نشر كتب عن اهم الاحداث

السياسية فى اوروبا والعالم ولم يعكر صفو حياته سوى مرض

عصبى ظهر عليه عام 1810 اثر فى النهاية على قواة العقلية

اما امه جوهانا كريستيانا شنابل فهى ابنه طبيب جراح

وكانت ذكية جدا تتمع بثقافة تشهد عليها الرسائل

المتبادلة بينها وبين ابنها روبرت لكنها كانت مصابة بفرط

من الحساسية وامراض هيستيرية وخيالات واوهام تنتابها

وهكذا ورث روبرت عن ابويه ذكاءهما المفرط وكذلك امراضهما

العصبية والنفسية



صورة نادرة لشومان وهو طفل صغير


تلقى روبرت تربية راقية من العلم وتشبع بافكار والده عن

الثورة الفرنسية وتأثر باساتذة مثل كارل ريختر مؤيدة

للجمهورية ولم تكن الموسيقى عنصر اساسى فى بدايه حياته

ومع ذلك كان يجيد العزف على البيانو والكمان والتشيلو

قبل ان يبلغ العاشرة لكنه كان مهتما اكثر بالشعر والادب

وتعرف على مؤلفات شيللر وجوته والاديب الالمانى بول ريختر

الذى اثر عليه تأثيرا كبيرا كما تعرف على اعمال الشاعر

الانجليزى بايرون ولكن اباه لعب دورا حاسما فى تحوله نحو

الموسيقى عندما ارسله الى كارل ماريا فون فيبر ليتابع

دراسته الموسيقية عنده ولكن الاستاذ الالمانى توفى فجأةعام

1826 وتبعه والده بعد شهرين فتولت الام شئون المنزل التى

كان لها رأى اخر فأقنعته باستكمال تعليمه وان الموسيقى

هى مهنة الشحاذين وكان شومان وقتها سهل القيادة لطيف

المعاشرة فحزم حقائبة ليدرس القانون بجامعة لايبزج

المدينة التى عاش فيها باخ



شومان طفلا

كان شومان طالبا متفوقا واثناء دراسته زار نورمبرج و

ميونخ والتقى بالعاصمة البافارية هنريج هاينى احد كبار

شعراء الرومانتيكية الالمانية وصحبه فى جولاته فى احياء

ميونخ وحدائقها وقد لعب هذا اللقاء دورا كبيرا فى اتجاهه

نحو الشعر والدراما اكثر من الموسيقى الا انه اتجه

للموسيقى بسبب رجل متعجرف على قدر كبير من الثقافة اسمه

(فردريك ويك) استطاع ان يجعل من كلارا ابنته ذات التسع

سنوات عازفة خارقة

وخلال ذلك سافر شومان الى سويسرا حيث جبال الالب والطبيعة

الخلابه كذلك سافر الى ايطاليا وكتب قصيدة يصف فيها

الغابات السويسرية وحاول ان يعبر بالحان على البيانو عما

شاهده وكانت تلك اول محاولاته للتعبير عن الشعر

بالموسيقى وطلب من والدته ان تسمح له بتعلم الموسيقى

وكات المحاولة الاولى مقطوعة للبيانو على احرف لاتينية

ABEGG وترمز لعازفة البيانو الشابه ميتى ابيج من منهاتن

ولما علمت امه وافقت بشرط الا تؤثر على دراسته الجامعية

وسر بقرارها فذهب الى فرانكفورت ليستمع الى بجانينى وكان

للاستاذ الايطالى سحر عليه وهنا اتخذ قرارة بتعلم

الموسيقى وطلبت امه من ويك ان يساعد ابنها فوافق شريطة

نجاحة خلال مدة 6 شهور وكان راى ويك فيه نه شاب متحمس ذو

موهبه متواضعة واعطاه غرفة بمنزله ليقطن فيها الا ان

طريقة ويك فى التعليم لم تكن مجدية حتى ان شومان ربط

اصابع يديه بأله ثقيلة من اجل ان تجعلة اكثر مرونه وتسبب

ذلك فى شلل الاصبع الوسطى فى اليد اليمنى له مما وضع حدا

نهائيا لاحلامه فى ان يصبح عازفا مرموقا فقطع دراسته مع

استاذة وذهب الى هنريج دورون استاذ الموسيقى الذى لقنه

علوم التأليف والهارمونى مما ساعدة على تأليف مصنفه

الثانى ( الفراشات ) للبيانو وهو من اجمل الاعمال التى

الفها فى حياته عام 1832 تبعها باعمال اخرى مثل دراسات

للبيانو باسلوب باجانينى مصنف رقم 3 وانترميتسو مصنف رقم

4 وامبرمبتو على لحن لكلارا ويك مصنف رقم 5



فردريك ويك يعلم شومان البيانو وكلارا ابنته تراقب الموقف



استطاع روبرت ان يجد حلا بقوله (الفن ليس فقط ان اجيد

العزف) وبعد فشله فى دراسة البيانو نجده يتوقف عن

هواياته الاخرى من شعر وموسيقى ورسم ويقرر ان يصبح

موسيقيا لكن فردريك ويك وقف امام طموحاته لانه لم يكن

يرغب ان بان يرتبط بابنته لانه فى عام 1832 نمت العلاقة

بيته وبين ابنته كلارا ذات الرابعة عشر عاما وروبرت

الذى كان يكبرها بتسع سنوات فحاول ويك وضع العقبات

بينهما واختراع رحلات طويلة كان يصطحب كلارا معه ليجعلها

تبتعد عن روبرت وكان ويك يعرف ماضى عائلة روبرت

السيكولجى فخاف ان يحطم ما بناه حتى انه لم يرى فيه

سوى مريض فى مصحة الامراض العقلية ولكن كلارا كانت تنظر

الى روبرت على انه فتى احلامها وقد فشلت محاولات الاب

رغم انه ابلغها ذات مرة عام 1833 ان روبرت مريض بازمة

عصبية نتيجة وفاة اخيه يوليوس شومان



كلارا شومان


فى عام 1832 استقل شومان عن عائلته ماديا بعد ان حصل على

الارث الذى تركه له والده واستطاع بمساعدة صديقة شونكة

عازف البيانو واستاذة قردريك ويك ان يؤسس عام 1834 مجلة

الموسيقى الحديثة التى اصبحت ولمدة 10 سوات اشهر مجلة

موسيقية فى لايبزج .



طلب شومان من ويك خطوبه ابنته كلارا الا ان ويك رفض طلب

شومان بل زاد عناده وارسل كلارا الى درسدرن لتدرس نظريات

الموسيقى لدى رايسجر لعل بعد المسافة بينهما يقتل تلك

العلاقة ونجح فى ذلك الى حد بعيد لان شومان سرعان ما تعرف

على نبيلة تشيكية هى ارنستاين فون فريكن التى جائت من

غرب بوهيميا بصحبة والدها عام 1834 لتدرس فن العزف على

البيانو عند ويك ولم يمضى وقت طويل حتى اعلن خطوبته

عليها وكان ويك سعيدا بذلك وابلغ النبأ الى كلارا التى

تصادف ان قابلت شومان فى عيد ميلادها السادس عشر ولم

يتبادلا سوىر اليه وكأنها تلومه على فعل ذلك

بعدها سافرت كلارا الى زفيتسكاو مسقط رأس روبرت فلحق بها

سرا وهناك التقيا بعيدا عن رقابة والدها واعترف لها بحبه

ثم قابل خطيبته البوهيمية وفسر لها بكثير من الجهد موقفة

وكانت ارنستاين نبيلة جدا فأعادت له خاتمة وانفصلا بهدوء

مع وعد بمساعدته من اجل ان يعقد قرانه على كلارا وسبق هذة

الاحداث وفاة شونكة بالسل عام 1834 وانقطاع قردريك ويك عن

المجلة بسبب العلاقة السيئة مع روبرت الا ان روبرت مع ذلك

فى اصدار المجلة ولم ينقطع عن التأليق فكتب عام 1834

دراسات سيمفونية للبيانو مصنف 13 كما الف عملا عبقريا اخر

هو الكرنفال وعمل يتسم بالرومانتيكية هى السوناتا

الكبيرة للبيانو ومع ان هذة الاعمال اعتبرت بعد ذلك

بسنوات دخلت تاريخ الموسيقى الا ان ويك لم يعتبر روبرت

سوى مؤلف متواضع واستمر يضع العقبات امام علاقته بكلارا

وفى عام 1839 وهو عام حزين جدا فى حياته توفيت امه التى

لم تكن راضية عن مهنة الشحاذين التى اختارها وساءت علاقته

بكلارا مرة اخرى بسبب اخبار كاذبة نقلها اليها والدها

واستمر هذا الصراع لمدة ثلاث سنوات ولم يستطع ان يراها الا

نادرا واضطر لتبادل الرسائل معها وخلال الفترة من 1838-

1840 استطاع ان يؤلف افضل اعمال البيانو مثل مشاهد

الاطفال و كرايسليريانا وهما عملان رفيعان وخاصة الثانى

الذى وصل الى ذروة التأليف للبيانو وتعتبر اقربها الى

قلب شومان

اقترح فردريك ويك عليه ان يترك لايبزج ويعيش فى مدينة

اخرى ووقتها من الممكن ان يزوجه كلارا فاتجة الى فيينا

عاصمة الموسيقى ولكن ويك لم يفى بوعده ووجد شومان نفسه

وحيدا ولم تلائمة الحياة هناك وبدا يفكر فى العودة الى

لايبزج وكانت فيينا وقتها ترقص على انغام فالسات يوهان

شتراوس الاب فاتحه الى دراسة مؤلفات شوبرت الغير معروفة

فقد توفى شوبرت مجهولا قبل عشر سنوات فزار اخوة فرديناد

شوبرت وقضى وقتا طويلا فى دراسة مؤلفاته واكتشف مصنفا

مهما هو السيمفونى الكبير والذى اعتقد شوبرت انه من

الصعب عزفه فاصبحت اليوم المرجع الاساسى لاساتذة القرن

التاسع عشر امثال بروكنر و دفورجاك وشومان ذاته وفى

النهاية تم تقديم السيمفونية فى لايبزج بقيادة مندلسون










عاد روبرت مسرعا عام 1839 بسبب مرض شقيقة ادوارد ووفاته

وكانت كلارا وقتها فى باريس تقدم مصنفه الكرنفال الذى

استقبل اسستقبال رائع وبناء على طلب شومان قامت كلارا

بتقديم طلب للمحمكمة للموافقة على زواجها من شومان حيث

انه فى تلك العصور كان ينبغى موافقة الاب وهكذا استدعى

وبك الى المحكمة لبحث القضية التى رفعتها ابنته عليه

وذهب حضور المحاكمة واشار للقاضى ان شومان ناكر للجميل

ومجنون ومدمن كحوليات الا ان القاضى رفض قبول جميع الحجج

ومنحة مدة 40 يوم ليثبت ان روبرت مدمن كحوليات ولسوء حظة

فان عام 1840 شهد منحه درجة الدكتوراة فى الفلسفة من

جامعة فيينا لمجموع اعماله الثقافية والموسيقية مما احبط

محاولات ويك لاثبات جنونة وادمانه الكحول وفى ابريل من عام

1840 اصدرت المحكمة بلايبزج حكمها الموافقة على زواج

عازفة البيانو من المؤلف وعقد القران رسميا فى كنيسة

شونفيلد بلايبزج.





كان عام 1840 هو عام الليدر فقد استطاع شومان ان يمزج

بين الشعر الذى احبه والموسيقى فالف نحو 138 اغنية ليد

على قصائد لهنريج هاينى - وركرت - كيرنر - شاميسو

ونصحته كلارا ان يتجه للقوالب الكلاسيكية الكبيرة وهكذا

ففى عام 1841 قام بتأليف سيمفونيتة الاولى (الربيع) فى

نهاية شتاء 1841 حيث كان يشعر بتعطش للربيع وقد حظيت

بتقدير مندلسون فادرجها ضمن الحفلات التى سيقودها وقدمها

بنجاح طبير وتعتبر من اجمل الالحان التى الفها فى حياته

وخاصة الحركة الرابعة وكان من اثر نجاحها ان ركز على

التأليف الموسيقى فالف بعدها سيمفونية سقطت سقوطا ذريعا

وهى السيمفونية الثانية 1841 ولكن الصحيح انها افتتاحية

( افتتاحية سكرزو وفينال ) من اجمل اعماله والف حركة

للبيانو اصبحت بعد اربع سنوات الحركة لاولى لكونشرتو

البيانو وفى المحصلة كان عاما سعيدا فى حياته.




وكانت حياته الزوجية ايضا مستقرة ورزق بابنته الاولى

ماريا التى عاشت حتى عام 1929 وقامت بعدها كلارا بجولة

موسيقية بصحبة زوجها الى بريمن و هامبورج واستقبلت فى كل

مدينة عزفت فيها استقبالا كبيرا اما هو فقد كان يشار اليه

بانه زوج كلارا حيث انه لم يكن معروفا خارج لايبزج والمدن

الالمانية كانت تفضل فالسات شتراوس على الحان بيتهوفن

وفى ام 1842 الف شومان بعض من افضل اعماله نذكر منها

الرباعيات الوترية الثلاث ورباعية للبيانو مصنف 47

الرائعة وخماسية للبيانو مصنف 44 وكان شومان التقى ليست

عام 1840 الذى شجعه على تأليف اعمال اوركسترالية ذات

طابع رومانتيكى الا ان اعماله تلك لم تحظى بالشهرة ولولا

عمله بالمجلة الموسيقية والاملاك التى ورثها عن ابوه

والحفلات التى كانت كلارا تعزف فيها لكان يمكن ان يشحذ كم

توقعت امه

وفى ام 1843 عانى من ازمة عصبية الا انه شفى سريعا فعاد

للموسيقى فقدم الاوراتوريو الكبير عن قص توماس مور وكتبت

الصحف وقتها كثيرا عنه وقتها واسرع ويك والد كلارا فاعلن

ان روبرت تلميذة وانه هو الذى اكتشف موهبته وارسل لشومان

رسالة طويله يذكرة بالصداقة والقرابه التى جمعت بينهما

ولما كان روبرت يعرف ان كلارا تحب والدها فاعتبر ان هذة

الرسالة بداية علاقة جديدة مع ويك وهكذا انتهت سنوات

الحرب بين الاستاذ وتلميذة.

تقلد بعدها شومان منصب استاذ البيانو والتأليف

بكونسرفتوار الذى افتتحة مندلسون الا ان حساسيتة المفرطة

تركت اثرا سىء على علاقتة بطلابه وفشل فى نقل افكاره اليهم

مما جعله يفكر فى مغادرة لايبزج لاول مرة منذ عام 1828

ولكنه قام برحلة الى روسيا مع زوجته التى استقبلت بترحاب

هناك فى البلاط القيصرى وحققت حفلاتها قى سان بطرسبرج

وموسكو نجاحا كبيرا





اضطر فى عام 1844 ان يتخلى عن منصبة فى المجلة الموسيقية

بسبب مرضه كما انه ابدى رغبتة فى متابعة التأليف

الموسيقى كما ان كونسرفتوار فرقة جيفندهاوس الذى اسسه

مندلسون رفض تولية قيادة الفرقة خلفا لمندلسون وعينوا

مكانه نيلس جاد الدنماركى مما جعله يأخذ قرارا بمغادرة

لايبزج والذهاب الى درسدرن التى قضى فيها 6 سنوات الف

خلالها اكثر من ثلث اعماله والتقى مع فاجنر هناك اكثر من

مرة لكن لم تقم بينهما صداقة حقيقية فقد كان فاجنر كثير

الكلام متحمس على عكس شومان قليل الكلا كثير الصمت يكرة

الخطب الرنانة وفى عام 1845 قدم كونشرتو البيانو كاملا

بعد ان اضاف له حركتين الى جانب الحركة الاولى التى الفها

سابقا كما الف السيمفونية الثانية التى لم تلاقى نجاحا

متوقعا لها شعر بعدها برغبة فى تقديم عمل اوبرالى فاختار

عمل الشاعر الالمانى فردريك هيبيل (جونوفييفا) وشهد العمل

توقفا اكثر من مرة بسبب وفاة ابن شومان اميل ابنه الاول

عام 1847 ثم وفاة مندلسون فتخلى عنه وقدم عمل درامى اخر

هو مانفريد للكورال والاوركسترا للشاعر الانجليزى بايرون

وكان لك عام 1848



ثم عاد بعد ذلك لمتابع تقديم اوبرا (جونوفييفا) ونجح فى

اتمامها وبدأ عام 1849 وهى اكث سنوات حياته خصبا بتأليف

اعمالدخلت تاريخ الموسيقى مثل (صور من الشرق) للبيانو

وعدد اثنى عشر مصنفا للبيانو للصغار والكبار وكونشرتو

لاربع الات هورن واوركستراا وومقدمة واليجرو للبيانو

وعندما نشبت الثورة التلى اطاحت بمترنيخ حزم شومان

حقائبة وغادر هو و زوجتة واولاده عام 1849 ولم يعد الى

درسدرن الا بعد ان هدأت الامور ولم يكن اسمه فى عداد

المطلوبين الذين كان من بينهم فاجنر

الف بعد عودته غمل لجوته بمناسبة الذكرى المئوية

لولادته ( اغانى لجوته وركويم للصغار مصنف 98 )

وكان يريد ان يخلف فاجنر فى قيادة فرقة بلاط درسدرن الا ان

لبه رفض واقترحوا عليه ان يكون فى مرتبة قائد ثان فرفض

شومان ذلك فقرر ان يغادر درسدرن فى اقرب فرصة الا انه شهد

تقديم اوبراة ( جونوفييفا) والتى حضرها ليست وهيللر

وجاد عام 1850

ذهب بعد ذلك شومان الى دسلدورف عام 1850 وكان من اوائل

الاعمال التى الفها رائعته (كونشرتو التشيلو) والذى بقى

واحدا من اكبر الاعمال التى الفها فى حياته وقدم بعدها

سيمفونيتة الثالثة (الراين) وقدمت عام 1851 والف

افتتاحيتين هما ( خطيبة مسيينا) و ( يوليوس قيصر) ولكن

فجأة وفنه يصل الى الذروة يصاب بمتاعب صحية وعصبية بدأ

على اثرها يفقد سمعة جزئيا ولم يعد يستطيع قيادة

الاوركسترا الا انه استطاع بكثير من الجهد ان يقدم

سيمفونيتة الرابعة وهى عمل يعبر فعلا عما كان يعانية

شومان فى تلك الفترة من قلق واضطراب والحركة الرابعة

بالتأكيد هى حركة وداع

كذلك الف عمله الرائع فنتازى للكمان والاوركسترا الذى

كتبه خصيصا لصديقة يواكيم كما الف له كونشرتو للالة

نفسها انهاة خلال 13 يوم فقط عام 1853 ولكن الكونشرتو لم

يرى النور الا بعد 84 عام وهو اخر عمل مكتمل له وله قصة

مع الموسيقار الشاب برامز الذى بدأ يتردد على شومان فى

اواخر حياته سنعرفها عند تقديم الكونشرتو




تم عزل شومان عن قيادة فرقة دسلدورف نتيجة شكوى

المسئولين عنه وهبوط مستواة ولكن فجأة وفى بداية عام 1854

استيقظ ليلا وبدأ يكتب بشىء من الهوس لحنا ادعى بان

شوبرت لقنه اياه وشعرت كلارا لاول مرة بالخوف وهنا تذكرت

نصائح والدها اتجه بعدها بايام الى احد الجسور على نهر

الراين ووقف يحدق فى مياة النهر حزينا وفجأة القى بنفسة

فى النهر ولحسن حظه التقطة بعض الصيادين وانقذوة وقد رأه

ايضا عازف الكمان الاول بدسلدورف ولكنه حاول ان يرمى

نفسة مرة اخرى فاضطروا الى تقييدة وقادوة الى المنزل

بالقوة وتحول المشهد فى الطريق الى كرنفال بشع والاطفال

يسخرون منه فقد كان الى وقت قريب اكبر مفكر و موسيقى

عرفته المانيا وقررت كلارا بعد هذة الحادثة ارساله للمصحة

للامراض العقلية بالقرب من بون لم تراة كلارا لمدة سنتين

لان الطبيب نصحها بعم زيارته وكان روبرت يفيق ويكتب لها

رسائل كالتى كان يكتبها منذ عشرين سنة الا ان كلارا تمكنت

من رؤياة بمساعدة برامز الذى كان يباشر علاجه وقد تحول

روبرت الى طفل صغير لم يعد قادرا على تمييز الاشياء ومع

ذلك فقد عرف كلارا وابتسم لها ونطق باسمها وبعد يومين

توفى فى سريرة دون الالام ووجدت كلارا بجانبة مذكرات كتبها

على هامش عمل بجانينى 24 دراسة للكمان وحمل جثمانه

اصدقائة وبرامز و يواكيم وكتبت كلارا تقول ( برحيلة انتهت

سعادتى كلها )









بيانو ومنزل روبرت شومان



شومان عام 1853



كلارا شومان فى اواخر عمرها

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://classiccomposers.forumegypt.net
 
روبرت شومان وجنون العبقرية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى آساطين النغم :: الموسيقى وأعلامها :: آساطين الموسيقى الالمانية-
انتقل الى: